مرحبا بكم في منتدى بوعزة


 
الرئيسيةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخولالبوابة

شاطر | 
 

 القلق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
adham
عضو متوسط النشاط
عضو متوسط النشاط
avatar

ذكر عدد الرسائل : 16
العمر : 40
. :
تاريخ التسجيل : 03/01/2008

مُساهمةموضوع: القلق   الخميس فبراير 21 2008, 15:06

بسم الله الرحمن الرحيم

القلق: كيف نزيل أسبابه؟
القلق: هو استجابة انفعالية لخطر يخشى من وقوعه يكون موجهاً للمكونات الأساسية للشخصية, والاستجابة هذه تحمل معها معنىً داخلياً يتصل مع الشخص يضيفه على العالم الخارجي, وهو ينطوي على توتر انفعالي تصحبه اضطرابات فيزيولوجية مختلفة.
وقد كتب " ديل كارينجي" يصف مشاهد هذا السُّعار المادي وما خلَّفه في النفوس والأجسام من بلاء فقال:
"عشت في نيويورك أكثر من سبع وثلاثين سنة, فلم يحدث أن طرق أحد بابي ليحذرني من مرض يدعى (القلق)، هذا المرض الذي سبّب في الأعوام السبعة والثلاثين الماضية من الخسائر أكثر مما سببه الجدري بعشرة آلاف ضعف, نعم لم يطرق أحد بابي ليحذرني أن شخصاً من كل عشرة أشخاص معرّض للإصابة بانهيار عصبي مرجعه في أغلب الأحوال إلى القلق "
إن من حق الدنيا علينا أن نعمل فيها، وأن ننال من ضروراتها ومرَّفهاتها ما يحفظ حياتنا ويسعدنا, وقد يكلفنا هذا العمل جهداً شاقاً يتصبب معه العرق ولكن هذا الحق المقرر وهذا الجهد المبذول لبلوغه لا يجوز أن يميل بنا عن الجادة، فالمال الذي طلبناه فلكي ننفقه لا لكي نختزنه ومن الحماقة أن يتحول المال إلى هدف مقصود لذاته تذوب في جمعه المهج وتتكاثر الهموم وتجتذب الأمراض.

وكذلك يجب علينا معرفة قدر الله جلّ شأنه وإن هذه المعرفة تنفي الأحزان عن صاحبها، وتذر في الفؤاد ثقة تغمر يومه وغده بالراحة والرضا.
قال تعالى: "الذين آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله، ألا بذكر الله تطمئن القلوب، الذين آمنوا وعملوا الصالحات طوبى لهم وحسن مآب".سورة طه الآية"8" .
ولذلك كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلّم أصحابه أن يستعينوا بالله في النجاة من هذه الآفات.
وعن أبي سعيد الخدري: دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم المسجد ذات يوم, فإذا هو برجل به يقال له أبو أمامة فقال: " يا أبا أمامة ما لي أراك جالساً في المسجد في غير وقت صلاة؟ قال هموم لزمتني وديون يا رسول الله, قال أفلا أعلمك كلاماً إذا قلته أذهب الله همّك، وقضى عنك دينك؟ قل إذا أصبحت وإذا أمسيت: اللهم إني أعوذ بك من الهمِّ والحزن وأعوذ بك من العجز والكسل, وأعوذ بك من الجبن والبخل, وأعوذ بك من غلبة الدَين وقهر الرجال. قال ففعلت ذلك, فأذهب الله همي وقضى عني دَيني".رواه أبو داود عن أبي سعيد رضي الله عنه.
وبعض الناس يتصور أن الدعاء موقف سلبي من الحياة, أليس الدعاء عرض حاجات وانتظار إجابة؟ ويوم يكون الدعاء كذلك لا يغدو ترديد أماني، وارتقاب فرج من الغد المجهول, فإن الدعاء يكون لغواً, ولا وزن له عند الله تعالى .إن الدعاء أولاً تحديد وجهة, ورسم مثل أعلى، فإبراهيم عندما قال:
قال تعالى :"رب اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي، ربنا وتقبَّل دعاء."سورة ابراهيم ,الآية "40" .
كان بهذا الدعاء يجعل إقامة الصلاة منهج حياة، ومشغلة إنسان.
وقد يخبط المرء في الدنيا خبط عشواء, وقد يصحبه "خداع النظر" في تقديره للحقائق المحيطة به, فليستخدم الإنسان فكره وحواسه في تعرّف ما حوله وليقرر خطة سيره بعيداً عن الظنون.

يقول "ديل كارينجي "بقي أن نتعلم الخطوات الثلاث التي يجب اتخاذها لتحليل مشكلة ما والقضاء عليها, وهذه الخطوات هي :
1) استخلص الحقائق.
2) حلل هذه الحقائق.
3) اتخذ قراراً حاسماً ثم اعمل بمقتضى هذا القرار ."
إذاً الخطوة الأولى تفرض علينا التأمل الهادئ فيما حولنا لتجميع الحقائق الواضحة وإرساء سلوكنا على قواعدها.
والخطوة الثانية لجمع الحقائق : استشعار السكينة التامة في تلقيها وضبط النفس أمام ما يظهر محيراً أو مروّعاً منها، فإذا عرف الإنسان الحقائق المتصلة به, وسبر غورها بقيت أمامه الخطوة الأخيرة, وهي أن يتصرف بحزم وقوة, وأن ينفذ القرار الذي انتهى إليه بعزم صادق.
فلندرس مواقفنا في الحياة بذكاء, ولنرسم منهاجاً للمستقبل على بصيرة ثم لنرم بصدورنا إلى الأمام, ولا يلوينا توجس.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bou3azza.yoo7.com
rima
عضو متميز
عضو متميز
avatar

انثى عدد الرسائل : 143
العمر : 25
الدولة : maroc
المدينة : benslimane
. :
تاريخ التسجيل : 27/10/2010

بطاقة الشخصية
الحقل 1:

مُساهمةموضوع: رد: القلق   الإثنين نوفمبر 01 2010, 01:11

يسلمووووو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
القلق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مرحبا بكم في منتدى بوعزة :: التقافة والتعليم :: منتدى المعلمين و المعليمات-
انتقل الى: