مرحبا بكم في منتدى بوعزة


 
الرئيسيةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخولالبوابة

شاطر | 
 

 تابع للسلوك العدواني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
adham
عضو متوسط النشاط
عضو متوسط النشاط
avatar

ذكر عدد الرسائل : 16
العمر : 40
. :
تاريخ التسجيل : 03/01/2008

مُساهمةموضوع: تابع للسلوك العدواني   الخميس فبراير 21 2008, 14:57

الحالة رقم (2):
كان أحمد ومره ست سنوات ولد مشاكس ويفرض ما يريده من الألعاب التي تلعب وكيف تلعب وكان يعاقب من يخالفه بطرحه أرضاً وكان الأطفال أصغر سناً منه بحيث أصبح الأطفال يخافون اللعب معه، إحدى الجارات لأم أحمد فاقترحت على أمه أخذه معهم في رحلة وقامت الأم بتحذيرهم، وأثناء الرحلة اكتشف أحمد أنّ لديه مهارة التصويب من بعد ومدح الجيران له رفع من شعوره بالنجاح وأكمل الرحلة وكان لطيفاً جداً. أخذ أحمد يزور جيرانه ومدح الجارة له أمام أمه وبينت لها بعض الجوانب الجيدة لديه، مما عزز مكانته عند أمه وبسبب حب أمه له تحسنت مشاعره تجاه نفسه وتجاه الآخرين، فقد اكتشفت الأم أنّ العطف والحب أدى إلى تحسن سلوكه ومظهره.
وبالنظر لهذه الحالات نجد أنّ عملية العلاج قامت على ملاحظة عدد من السلوكات العدوانية والتي من خلالها حُكم على هذا السلوك أنه عدواني. وهذا الحكم جاء من خلال:
1- الملاحظة المباشرة. 2- قياس السلوك من خلال نتائجه. 3- المقابلة.
4- تقدير الأصدقاء والزملاء. 5- تقدير المعلمين والأهل.
إجراءات الوقاية من سلوك العنف والعدوان:
1- عدم التسامح أكثر من اللازم مع التصرّفات العدوانيّة وعدم اللجوء إلى العقاب البدني.
2- تجنّب الفرد مشاهدة أعمال العنف أيّاً كان مصدرها التلفاز وغيره.
3- إفساح المجال أمام الطلبة لممارسة أشكال متنوعة من النشاط الجسمي لتصريف التوتّر والطاقة.
4- العمل على تنمية الشعور بالسعادة وفيران العاطفة الإيجابيّة.
5- تجنّب الممارسات والاتجاهات الخاطئة في تنشئة الأطفال.
6- أن تكنون النـزاعات والخلافات الزوجيّة في حدّها الأدنى.
7- العمل على تغيير البيئة وإعادة ترتيبها للتخفيف من المشاجرات.
8- زيادة إشراف الراشدين أثناء نشاط الأطفال بحيث يحول الراشدين دون حدوث استجابات عدوانيّة.
العــلاج
-*-*-*-*-*
هناك العديد من الأساليب الفعّالة في ظاهرة العنف:
1- التعاون مع البيت للوقوف على أسباب السلوك وإذا عُرف أنّ السبب يتعلق بالأسرة/ البيئة التي يعيش فيها، فعلى المدرسة تقديم العون.
2- استخدام المكافآت والتعزيز.
3- التفريغ العضلي: تشجيع الطفل على تفريغ غضبه وسلوكه العنيف مع الآخرين عن طريق قيامه بنشاطات جسديّة مثل الركض، السباحة، لعب كرة القدم، أو السلة أو ضرب كيس الملاكمة لتخفيف توتره.
4- حرمان الطفل المعتدي من المكسب الذي حصل عليه نتيجة عنفه مع الآخرين حتى لا يرتبط في ذهنه العنف بنتائج إيجابيّة.
5- تغيير ظروف البيئة التي أدّت إلى العدوان وإعطاؤه نموذج سليم للتعامل مع غيره.
6- أن لا يستخدم الوالدين أو المعلم سلوك العدوان مع سلوك الطفل العدواني.
7- على المعلم أن يعمل على إيقاف السلوك العدواني وأن لا يتغاضى عن سلوك الطفل وعنفه.
8- تعليم الفرد كيف يتحمل الإحباط على الأقل للدرجة التي تجعله لا يضار من الإحباطات التي تحدث في الحياة اليوميّة.
9- الحديث مع الذات، وبذلك يتدرب الفرد على الحديث مع ذاته للتخلص من توتره وشعوره بالغضب.
10- إمساك الطفل. فقد يفقد الطفل سيطرته على نفسه تماماً، بحيث يحتاج إلى أن يُمنع من الحركة أو يبعد عن المكان حفاظاً على سلامته ومنعه من إيذاء نفسه أو الآخرين.
11- تنمية التبصّر: بعد تجاوز نوبة الغضب تماماً، يتم نقاش الحادثة كي يتم تنمية الفهم لديه حول المشكلة بحيث يتضمن النقاش وصفاً لشعورك وشعور الفرد أثناء المشكلة والأسباب التي أدّت إلى الغضب، والطرق البديلة لحلّ مثل هذه المشكلة في المستقبل.
12- العقاب البسيط، حتى يفهم الفرد أنّ نوبات الغضب والعنف لن تكون في صالحه يفرض عليه العزل لمدة (2- 5) د. في غرفة خاصّة وكلما قرر العمل عُزل بحيث أنه يجب أن يكون هناك حزم وواقعية ضمن قاعدة (لا تظهر أي تعاطف أو غضب).
13- المهمّة المتناقضة. وهي تلك المهمّات التي تبدو نافية للطفل لأنها تفرض طبيعة متناقضة ظاهرياً، مثل الطلب من الأطفال الاستمرار في نوبات الغضب بدلاً أن يتوقفوا عنها. وهذا يقوم في الواقع بخفض السلوك لأنه يقاوم ما يقال له ماذا يفعل.

وسيحاول الباحث وضع تصوّر عن برنامج علاجي مقترح لظاهرة العنف بناءً على ما ورد سابقاً موضحاً فيه أهداف البرنامج، الفئة المستهدفة، موضوع البرنامج والأسلوب، مثل للعلاج التقويم لما تمّ عمله.
برنامج علاجي لظاهرة العنف
اسـم الطالب: س .................. السنة الدراسية:. . . . . .
الجنـــس : ذكر ................. المدرســـة: . . . .
مصدر الإحالة: المعلم .................. الصـــف : السابع الأساسي
أي نوع إعاقة: لا يوجد ................ مصدر المعلومة: المعلم
السلوك المستهدف بالتعديـل
1- توجيه النقد لزملائه في الصف.
2- توجيه الشتائم والألفاظ النابية.
3- تمزيق دفاتره وكتبه أو كتب الآخرين.
4- الكتابة على المقاعد الدراسيّة بشكل يشوّه منظرها.
5- إتلاف المقاعد الصفيّة.
6- الاعتداء البدني على الآخرين.
7- التشاجر مع الآخرين.
8- الاستيلاء على ممتلكات الآخرين والإلقاء بها على الأرض بهدف كسرها.
طرق قياس السلوك غير المرغوب فيه
1- الملاحظة من قبل المعلم.
2- المقابلة للوالدين والزملاء.
3- جمع المعلومات اللازمة.
وصف السلوك غير المرغوب فيه
أ- تكرار السلوك غير المرغوب فيه.
بمعدل 7 مرات يومياً.
ب- مدة استمرار السلوك غير المرغوب فيه.
2- 4 دقيقة.
ج- وقت ظهور السلوك غير المرغوب فيه.
- أثناء غياب المعلم
- وجود صديق عدواني بجانيه
- الاستراحة الطويلة
- أثناء العودة من المدرسة
- عند مشاهدته للتلفاز
- عند البدء بالدراسة
د- مكان ظهور السلوك غير المرغوب فيه:
- الغرفة الصفيّة
- الساحة المدرسيّة
- الشارع
- غرفة المعيشة في المنـزل
وصف السلوك المرغوب فيه
أن يمتنع الطالب "س" عن كل تصرّف ينتج عنه إيذاء للآخرين أو إتلاف أو المساس بممتلكات الآخرين أثناء تواجده في المدرسة أو المنـزل نهائياً خلال شهر واحد.
طرق تعديل السلوك المستخدمة
- التعزيز للسلوك للنقصان التدريجي.
- التصحيح الزائد للسلوك غير المرغوب فيه.
- العزل.
- التوبيخ.
- تقليل الحساسيّة التدريجي (إعداد هرم القلق، الاسترخاء، بدائل القلق).
جراءات التطبيق
1- يقوم الباحث بتعزيز الطالب "س" في حالة لم يشتم، لم يضرب، أو يمزق، أو يتلف، أو يستهزأ تعزيزاً عملياً مثل: "أحسنت، هذا أفضل، تقدمت بشكل رائع".
2- قيام الباحث بتوبيخ الطالب إذا قام بالشتم، الضرب، التمزيق، مثل: "أنت طالب عنيف، هل أن يضربك أحد...".
3- قيام الباحث بمراقبة الطفل لمدة خمسة أيام وتمّ رصد عدد المخالفات التي يقوم بها الطالب ثمّ يستمر بالمراقبة حيث في البداية يتم تعزيزه فقط، عندما يبدأ السلوك بالانخفاض التدريجي أكثر وأكثر.
4- بمساعدة الوالدين يتم عزل الطالب لمدة (2- 5) في حالة قيامه بالسلوك غير المرغوب فيه ويتكرر في حالة تكرار حادثة السلوك.
5- طلب الباحث من الطالب الاعتذار بشكل متكرر عن سلوكه العدواني وأن يواسي المعتدى عليه ويستمر هذا الأمر كل مرة حوالي 20 دقيقة.
6- يقوم الباحث بحصر الحالات والمواقف التي تبعث على التوتّر والقلق ثمّ يجري تدريب الطالب على الاسترخاء التام، وهو الاسترخاء العضلي بعدها يتم الطلب من الطالب أن يتخيّل جميع المواقف التي تسبب له التوتّر من الأقل إثارة إلى الأكثر إثارة وهو في حالة استرخاء، ومواجهتها بهدوء وبشكل مباشر.
7- الطلب من الطالب الاعتذار عن كل تصرّف فيه عنف أو عدوانيّة تجاه الآخرين أو الأشياء.
التقييم "وصف السلوك الحالي بعد تطبيق طرق تعديل السلوك"
أ- تكرار ظهور السلوك.
المرة الأولى 7 مرات
المرة الثانية 4 مرات
المرة الثالثة 2 مرة
المرة الرابعة مرة واحدة
ب- مدة استمرار السلوك.
2- 3 (د.)
ج- وقت الظهور.
1- عدم تواجد المعلم
2- عدم تواجد الأب
د- مكان ظهور السلوك.
1- الصف
3- غرفة المعيشة
المتابعة للسلوك بعد البرنامج العلاجي (تواريخ مقترحة، يمكن تغييرها)
مدة الاستمرار تكرار السلوك التاريخ اليوم
7 20/ 7 الأحد في بداية البرنامج
8 21/ 7 الاثنين
7 22/ 7 الثلاثاء
6 23/ 7 الأربعاء
7 24/ 7 الخميس
9 25/ 7 الجمعة
7 26/ 7 السبت أثناء البرنامج
2 2/ 8 السبت
1 3/ 8 الأحد
2 4/ 8 الإثنين
ملاحظة على أساليب تعديل السلوك المستخدمة
كان الطالب "س" يكثر من الاعتداء على الآخرين ويشتم ويضرب زملائه وإخوانه في المنـزل وبعد استخدام أساليب التعديل/ التعزيز، التوبيخ والعزل، تقليل الحساسية والتصحيح الزائد... أدى إلى انخفاض تكرار السلوك بشكل واضح خاصّة التصحيح الزائد، والتعزيز للسلوك عند النقصان التدريجي. بحيث أصبح الطالب مقبولاً من زملائه.
التوصيات النهائية
ô الإكثار من استخدام التعزيز عند القيام بالسلوك المرغوب.
ô إشعار الطالب بالثقة وتقليل قلقه يمنعه من اللجوء إلى العدوان.
ô عدم استخدام العدوان من قبل المعلم في حال اعتداء الطالب على الآخرين.
ô مراقبة الطالب باستمرار وتوجيهه وإرشاده دوماً.
الخاتمــة
لقد اهتمت المجتمعات في العصر الحديث بمشكلات الصحّة النفسيّة وكيفيّة الوقاية منها من جهة، والرعاية والعلاج من جهة أخرى. وبعدها يأتي الدعم والتقوية... وأثناء عرضي لظاهرة العنف والعدوان أسباباً ومظاهر ووقاية وعلاج، فقد تبين لي أنّ تعاون الأسرة والمدرسة والمؤسسات يؤدي إلى استيعاب مثل هذه الظواهر والتخفيف من أثرها السلبي على الفرد والمجتمع، وذلك من أجل تربية سليمة للشباب ليتحصن مما قد يسبب الضرر أو الانحراف له وبالتالي تزيد قدرته على الإنجاز في حياته اليوميّة، وتزيد قدرته على النجاح وكافة قدراته وإمكانياته عند استقلاله؛ ممّا يحقّق له التفوّق والتطوّر والنمو لأمته.
تمّ بحمد الله تعالى عزّ وجلّ.
المراجع:
1- برامج في تعديل السلوك، خطوات إجرائية للتعامل مع المشكلات السلوكية، عمان: 1989م.
2- الخطيب، جمال، تعديل السلوك الإنساني.- ط3.- بيروت: مكتبة الفلاح، 1995م.
3- الريان، محمد هاشم، دليل المعلم في التعلّم والتعليم، ج1- المهام والمسؤوليات، عمان: دار الرازي، 2002م.
4- الرفاعي، نعيم، الصحّة النفسيّة: دراسة في سيكولوجية التكيّف.- ط1.- دمشق، جامعة دمشق.
5- شبفر، شارلز وزميله.- ط2.= عمان: الجامعة الأردنية، 1996م.
6- العمايرة، محمد حسن.- ط1.- عمان: دار المسيرة للشباب، 2002م.
[/size/]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bou3azza.yoo7.com
rima
عضو متميز
عضو متميز
avatar

انثى عدد الرسائل : 143
العمر : 25
الدولة : maroc
المدينة : benslimane
. :
تاريخ التسجيل : 27/10/2010

بطاقة الشخصية
الحقل 1:

مُساهمةموضوع: رد: تابع للسلوك العدواني   الإثنين نوفمبر 01 2010, 01:16

يسلمووووو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تابع للسلوك العدواني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مرحبا بكم في منتدى بوعزة :: التقافة والتعليم :: منتدى المعلمين و المعليمات-
انتقل الى: